التخطي إلى المحتوى

أكد ضاحي خلفان، رئيس شرطة دبي الأسبق، إن قطر أرادت سياسيًا، أن تبرهن بأنها لا تدعم الإرهاب، وانضمت إلى إيران راعية الإرهاب العالمي، واصفا هذا الأمر بـ”الغباء السياسي”.

وأضاف خلفان، عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، أن القادة العرب عليهم المطالبة بالقبض على حمد بن جاسم، رئيس الوزراء السابق لقطر، ليُقدم أمام محكمة شرعية فى الرياض.

وأشار “عندما طالت يد حمد بن جاسم فى الوطن العربى، ولم تمتد أيادى العمالقة حدث الخراب فى الوطن العربى والقتل بالجملة والتدمير بلا هوادة، مشيرا إلى أن المفاوضات التي تجريها قطر مع الإرهابيين للإفراج عن المخطوفين يقابلها تمويل للجماعات الإرهابية فى صورة فدية، قائلا: “أنت أخطف وأنا وسيط والمال لك”، منوهًا إلى أن “عتاولة تمويل الإرهاب القطريين فى قوائم لدى كل هذه الدول التى تتهم قطر”.

وتابع: “القادة العرب عليهم المطالبة بالقبض على حمد بن جاسم ليقدم أمام محكمة شرعية فى العاصمة الرياض، نريد حكم الله ورسوله فيه، حتى تكون المحكمة غير سياسية، إذا اتفقت الدول الأربع كاف للتعميم عليه”.

واستطرد قائلًا: “من المسؤول عن توريط قطر فى عداوات مع العالم غير حمد بن جاسم؟، وعفروه… والبغام أدوات جزيرة شمعون بيريز، لافتا إلى أن المواطن القطرى أمسى أسير هاجس كراهية يحيط بقطر عالميًا، ابحث عن السبب.. إنه بن جاسم، قائلا: “بالقدر الذى ظهر فيه حمد بن جاسم منتشيا ومتباهيا ومفتخرا بمصافحة الصهاينة بالقدرالذى يجب أن تشعروه بقلة خجله من أمة محمد، لا يستحى حمد بن جاسم من أمة محمد، واذا لم تستح فأفعل ماتشاء حتى مع ليفنى .. تلكم القذرة، عاهرة استخدمها الموساد لمضاجعة العملاء صافحها وهو كله فخر”.

واختتم خلفان: “أين الجزيرة عنه؟ وإلا يا فيصل ويا جمال ريان، أين أنتما منه، الريالات تكمم الأفواه، أحمد منصور ذاك لا يشره عليه المرء سجل خيانة وطنية كامل، مشيرا إلى أن قطر تعلم علم اليقين أن كل الجماعات الإرهابية خرجت من رحم الإخوان، ورغم ذلك تدعم أم الإرهاب هذه الجماعة المجرمة، وتقف مع إيران الإرهاب”.

المصدر: بوابة الأسبوع

التعليقات