نظام ساند يوسع دائرة المستفيدين بناء على تعليمات الملك سلمان

قرر الملك سلمان خادم الحرمين الشريفين تعويض المتضررين من الفصل من أعمالهم أو التوقف القسري الذي شهدته البلاد خلال فترة الحظر، واجتمعت لجنة مكونة من عدة وزارات ومؤسسات داخل المملكة والتي انتهت لضرورة تمديد الدعم نظرًا للظروف التي تمر بها البلاد.

المستفيدين من برنامج ساند

وقد انتهت اللجنة المكلفة من الملك سلمان بضرورة تعويض ما يقرب من ٧٠% من الهيئات الحكومية الأكثر تضررًا، أما الهيئات التي لحق بها تضرر أقل سوف يتم تعويض ما يقرب من ٥٠% من إجمالي العاملين بها، ويأتي ذلك من خلال دور برنامج ساند في مساعدة ودعم العمال والمنشآت المتضررين من فيروس كورونا.

وأعلنت اللجنة أنه تم إعفاء أصحاب الاعمال الخاصة من دفع الأجورالشهرية الخاصة باشتراك ساند، وكذلك رسوم التأمينات على العامليين مما قلل من عدد العمالة التي تم تسريحها تقليلًا للنفقات، كما أكدت دعمها للمنشآت العاجزة عن دفع رواتب العاملين مما قضى على فكرة تسريح العاملين في مهدها ودعمت من احتفاظ العاملين بوظائفهم وبالتالي تقليل البطالة.

إحصائيات المستفيدين من برنامج ساند

وقد صرحت اللجنة أن عدد المستفيدين من منتصف مارس حتى منتصف يونيو بنحو٣.٥ مليار ريال سعودي حوالي ٤٨٠ ألف عامل مشمول في نظام ساند، وحوالي ٩٠ ألف منشأة مشاركة في ساند تم تقديم الدعم المادي لها، ولا يقتصر دور ساند في تقديم المساعدات فقط فهو يقوم بتدريب السعوديين الفاقدين لأعمالهم وتساعدهم على إيجاد فرص عمل.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *