مقاطعة ياميش رمضان 2017 حملة مواطنون ضد الغلاء تقاطع الياميش بسبب ارتفاع سعره

مقاطعة ياميش رمضان 2017 حملة مواطنون ضد الغلاء تقاطع الياميش بسبب ارتفاع سعره
تم اطلاق حملة لمقاطعة ياميش رمضان وقد أطلقت هذه الحملة جمعية مواطنون ضد الغلاء وجاءت هذه الحملة بسبب غلاء سعر الياميش في ظل ظروف صعبة يعاني المواطن من غلاء أاسعار الأشياء الأساسية وقد أعلن رئيس شعبة العطارة في غرفة التجارة رجب العطار أن هذا القرار سوف يؤثر على التجار والمستوردين ويسبب لهم خسائر كبيرة حيث يعتمد التجار على المكسب خلال هذا الشهر من العام.

ويضيف العطار أنه لايجب القاء مسئولية ارتفاع أسعار الياميش على التجار وأن نحملهم مسئولية ذلك حيث أن ذلك فيه عدم انصاف حيث ان المستوردون والتجار يحكمهم سعر الدولار في البنوك وأن ارتفاع سعر الدولار جعل المستوردين والتجار يستورد الياميش بسعر مرتفع وبالتالي ارتفع سعر الياميش لانهيار الجنيه وليس لجشع التجار وكان التجار يتوقع أن زيادة الأسعار ينتج عنها قلة في الاقبال وليس المقاطعة الكاملة مما يهعني خسائر كبيرة للتجار.

وعلى الجانب الأخر أعلن رئيس جمعية مواطنون ضد الغلاء محمود العسقلاني أن الجمعية قامت بالتنبية على المستوردين والتجار بهذا القرار والمقاطعة حتى لايقوموا باستيراد ياميش هذا العام حتى لا يتكبدوا أي خسائروأضاف أن العام الماضي أيضا تمت مقاطعة الياميش مما عمل على خفض أسعار الياميش.

وفي توضيح من العسقلاني أن الهدف من الحملة ليس لجعل المستوردين و التجار يتعرضون للخسارة وانما من أجل وجود حل حيث يتم استيراد العديد من المنتجات التي نقوم بزراعتها فلماذا ها التناقض لماذا نقوم بالاستيراد ونتكبد ملايين الدولارات في أشياء يتم تصنيعها محليا، كما أضاف أن السوريين متخصصين في صناعة الياميش لماذا لايحدث بيننا تعاون ويعطونا الخبرة في تصنيع الياميش حيث يكلفنا ذلك تكلفة أقل من استيراد الياميش بالدولار وبالتالي نوفر العملة الصعبة ونوفر الياميش بسعر منخفض يناسب الأسر المصرية.

إرسال تعليق