القوات المسلحة تصدر بيانا توضح حقيقة العثور علي 600 ألف دولارفي جبل الحلال

القوات المسلحة تصدر بيانا توضح حقيقة العثور علي 600 ألف دولارفي جبل الحلال
تداولت أخبار في مواقع التواصل الإجتماعي في الأيام القليلة الماضية بخصوص عثور القوات المسلحة على 600 ألف دولار في جبل الحلال بعد القبض على بعض العناصر الإرهابية هناك، وقام بعض الأفراد من القوات المسلحة على تأكيد الخبر.

 وقد أكدت بعض العناصر المتواجدة بالقوات المسلحة عن طريق بيان تم نشره على صفحات الإنترنت، بأنهم من خلال مطاردتهم لبعض العناصر الإرهابية في جبل الحلال بسيناء، عثروا على مبلغ وقدره 600 ألف دولار، وأسفرت تلك المطاردة عن تدمير حوالي 7 من الأوكار التي كانوا يختبئون بها بعض العناصر الإرهابية.

كما عثروا على 3 من الدراجات البخارية خاصة بالجماعة الإرهابية، وبعض من المنشورات التي تحرض على قتل الشرطة وأفراد من القوات المسلحة، كما وجدوا مواد متفجرة مختلفة الأنواع، و300 ألف جنيه مصري، وكانت أفراد الجماعات المتطرفة يتواجدون بالقرب من جبل الحلال في الفترة الأخيرة والتخطيط للقيام بعمليات إرهابية متعددة في عدة أماكن وتم معرفة ذلك عن طريق بعض المنشورات التي وجدت بحوزتهم.

ومن المعروف أن جبل الحلال يوجد في وسط محافظة سيناء، وقد تم تكليف عائلتين من هناك وهما عائلتي الترابيين و التياهة لحماية الجبل، وذلك في إطار الإتفاقية الخاصة بكامب ديفيد، والتي تنص على أنه لا يحق لأي فرد من أفراد القوات المسلحة أو قوات الشرطة أن يتواجدوا حول جبل الحلال.

ولكن في الفترة الأخيرة كانت الحالة الأمنية هناك غير مستقرة، بسبب زيادة العمليات الإرهابية، وتواجد العناصر المتطرفة في كل مكان بالبلاد، خاصة في محافظة سيناء والعريش، وبالقرب من هذه الأماكن، لذلك كان لابد أن تتدخل قوات الشرطة المصرية والقوات المسلحة لتنظيف المنطقة من الإرهابيين والقضاء عليهم وطردهم من المنطقة بأسرع وقت، بعد عدة عمليات إرهابية بشعة قاموا بها من قبل.

إرسال تعليق