الارصاد الجوية تعلن حالة الطقس في مصر توقعات امطار وعواصف يوم الثلاثاء والأربعاء

الارصاد الجوية تعلن حالة الطقس في مصر توقعات امطار وعواصف يوم الثلاثاء والأربعاء
يوضح لنا خبراء هيئة الأرصاد الجوية توقعات حالة الطقس الثلاثاء 28/3/2017، فيتوقع أن يكون الجو يوم غد نهارا معتدلا في كافة المحافظات، مع برودة الجو في فترات الليل وتقل الرؤية في فترة الصباح بسبب الشبورة المائية بالسواحل الشمالية ومحافظة القاهرة ووجه بحري وبعض من مدن القناة وبشمال الصعيد أيضا.

وأضاف عبد العال في مداخلة لبرنامج صباحك مصري والذي يتم عرضه على قناة ام بي سي مصر 2 أن مصر ستتعرض خلال اليومين القادمين لارتفاع في درجات الحرارة مع نشاط للرياح والتي تكون محملة بالرمال وخصوصا على شمال الصعيد ومحافظات الوجه البحري وشمال سيناء مع توقع سقوط الأمطار على هذه المناطق.

وصرح الدكتور أحمد عبد العال رئيس هيئة الارصاد الجوية أن يسود طقس سيء خلال اليومين القادمين محذرا المواطنين بتوخي الحذر من هذا الطقس السيء والشبورة المائية في الصباح.

وأعرب مصدر من الهيئة بأن درجات الحرارة يوم غد الثلاثاء سوف ترتفع بصورة تدريجية ليصبح الطقس مائل إلى الدفء قليلا في معظم المناطق خصوصا في الشمال وفي وسط الصعيد، وبالنسبة لباقي المناطق سوف تكون درجات الحرارة شديدة مع تواجد الشبورة في الصباح على أغلب المحافظات.

وتستمر السحب المنخفضة إلى المتوسطة في الظهور بشمال البلاد مع تساقط الأمطار الخفيفة في منطقة الغرب، وزيدة نشاط الرياح الشمالية الغربية، مع زيادة نشاطها مع زيادة الأتربة والرمال تحديدا في الغرب.

وفي السواحل الشمالية يسود الطقس الدافئ وصولا إلى منطقة الصعيد في الشمال، مع شدة البرودة في الليل، وتتشكل السحب المتوسطة في الشمال في فترات النهار.

وبالنسبة لهطول الأمطار فتوقع خبراء هيئة أرصاد الطقس عن طريق إستخدام الأقمار الصناعية بأن السماء تظهر صافية ويتوقع بأن لا يكون هناك أمطار في معظم المحافظات، أما الرياح فهي معتدلة في الكثير من المناطق ولكن في الشمال الغربي تكون هادئة قليلا مع وجود رمال مصاحبه لها.

تعتدل الرياح على سواحل البحر الأحمر وسواحل خليج السويس وتعتدل حالة البحر الأحمر والمتوسط مع تشكل الشبورة في شمال البلاد بشكل كثيف.

أما حالة البحر الأحمر والمتوسط فسوف يكون معتدلا مع إرتفاع في الموج في كلا البحرين من متر ونصف إلى مترين وزيادة الرياح السطحية بالشمال الغربي.

إرسال تعليق