رئيس جامعة الأزهر: يحق للمسيحين الإلتحاق بالأزهر الشريف بشرط حفظ القرآن الكريم

رئيس جامعة الأزهر: يحق للمسيحين الإلتحاق بالأزهر الشريف بشرط حفظ القرآن الكريم
قام رئيس جامعة الأزهر، أحمد حسني، بالتصريح مؤخرا عن أنه تم الإنتهاء من عملية وضع المناهج الخاصة بالكليات الشرعية في الجامعات، كي تكون متماشية مع الأزهر ووسطية الدين الإسلامي، وذلك طبقا للشروط والتعليمات التي تم إصدارها من شيخ الأزهر، الدكتور أحمد الطيب.

 كما قام رئيس جامعة الأزهر، أحمد حسني، بالإضافة قائلا أن القانون لا يقوم بمنع تولي السيدات منصب رئيس الجامعة، ولكن من يمنع ذلك هو العرف، وأشار أيضا من خلال حديثه أنه لا يوجد أي مانع لإلتحاق المسيحين بجامعة الأزهر، ولكن سوف يكون هناك شروط لذلك.

 شروط التحاق المسيحيات بالأزهر
 أن الجامعة لها طبيعتها الخاصة بها، حيث أن التعليم حق قام الدستور بالتكفل به لكل الفئات، ولا يوجد هناك تفضيل من فئة لأخرى، ومن هذه الشروط أن يحفظ المسيحي القرآن الكريم، كي يحق له التقديم في جامعة الأزهر الشريف، وأن يدرس كافة مراحل التعليم بمعاهد الأزهر، والتي يتم دراستها قبل دخول الجامعة الأزهرية التي يرغب في الإلتحاق بها.

 وأضاف أحمد حسني قائلا أن كافة الدعوات التي تقوم بالمطالبة بضرورة إلغاء الكليات العلمية في جامعة الأزهر، هدفها الأساسي هو التخلص من الصرح العلمي بالجامعة، والتي قد تخرج منها علماء عظام ومشاهير في جميع المجالات العلمية من قبل حتى تتعلم منهم الاجيال القادمة ويكونوا قدوة حسنة وجيدة لهم في المستقبل.

 وقد حصلوا أيضا على العديد من الجوائز العلمية دوليا وعالميا، من ضمنهما الدكتور محمد عبد الشافي، والدكتور جمال أبو السرور، وأكد أن جامعة الأزهر سوف تظل في طريقها إلى تعليم أكبر فئة ممكنة من الطلاب الذين يطمحون لأن يكونوا علماء يقومون بإفادة الوطن والأمة الإسلامية بأكملها، وإفادة البشرية في المجالات العلمية المختلفة التي تضيف علما لنا ولأبناءنا.

إرسال تعليق