استقالة وزير «الداخلية البريطانية» بسبب فضيحة المهاجرين

استقالة وزير «الداخلية البريطانية» بسبب فضيحة المهاجرين

وافقت رئيسة وزراء بريطانيا تيريزا ماي على استقالة وزير الداخلية آمبر رود، على خلفية تعامل الوزارة مع مهاجرين، ما وصفه البعض بالـ «فضيحة».

وسعت الحكومة البريطانية لاحتواء تداعيات الطريقة التي عالجت بها الوزارة قضايا بعض المهاجرين الكوبيين على المدى الطويل، ووصفتهم عن طريق الخطأ بـ«المهاجرين غير الشرعيين».

وقدمت وزيرة الداخلية البريطانية امبر رود استقالتها اليوم، وسط مطالب بالاستقالة بسبب ترحيل اللاجئين.

ومنذ شهر هددت امبر بطرد المهاجرين القادمين من جزر الكاريبي وقدمت ماي اعتذارا مؤكدة أنها ستحسن من أوضاعهم.

إرسال تعليق