التخطي إلى المحتوى

ذكر قطاع الأمن الوطني أنه نجح في تصفية عنصرين من حركة “حسم” في منطقة أكتوبر بعد تبادل لإطلاق النيران على طريق الواحات، وعثر بحوزتهما على بندقيتين آليتين.

وجاءت لضباط قطاع الأمن الوطني معلومات بتردد اثنين من عناصر حركة حسم الإرهابية يستقلان دراجة نارية على مدينة 6 أكتوبر، فتم استصدار إذن من النيابة العامة بضبط المتهمين، وتحركت قوة أمنية مسلحة من قوات العمليات الخاصة التابعة لقطاع الأمن العام وضباط الأمن الوطني، وشاهدتهما القوات يسيران على الطريق قادمين تجاه الكمين المعد يستقلان دراجة نارية ماركة هوجن سوداء اللون بطريق المحاجر اتجاه صينية الواحات، وفور مشاهدة المتهمين للقوة الأمنية، بادرا بإطلاق النيران من أسلحة آلية كانت بحوزتهما صوبها فبادلتهما القوات إطلاق الأعيرة النارية.

وانتهى إطلاق النيران بالإعلان عن تصفية ماجد زايد عبد ربه علي، في العقد الثالث من العمر، طالب، مقيم عزبة الشوبك سنورس الفيوم، مصاب بـ3 طلقات بالرأس والصدر والذراع اليسرى، قائد الدراجة النارية، وشخص آخر مجهول الهوية في العقد الرابع من العمر، مصاب بطلقتين بالرأس والكتف اليمنى.

وتم العثور بحوزتهما على بندقيتين آليتين وطلقات آلية وعثر على فوارغ طلقات بجوارهما، تم تحرير المحضر اللازم وتولت النيابة العامة للتحقيق.

التعليقات