خبراء يتوقعون إنخفاض الدولار أمام العملة المحلية في مصر

يونيو 10, 2017 -

أكد الخبير المصرفي ” هاني أبو الفتوح ” فى توقعاته عن اسعار الدولار وحدوث تراجع للدولار الأمريكي وذلك  بعد عطلة عيد الفطر المبارك، لافتا إلى أنه سيهبط إلى اقل من 18 جنيها للعديد من الأسباب الأساسية منها انخفاض حركة الاستيراد وتشجيع الدولة على دعم المنتجات المصرية.

وقال أبو الفتوح في تصريحات خاصة لـه أن الجنيه المصري سوف يشهد تحسن واضح خلال الفترة القليلة المقبلة مع ارتفاع تحويلات المصريين العاملين بالخارج وارتفاع أرصدة مصر من الاحتياطي النقدي الأجنبي لدى البنك المركزي المصري.

وأشار أبو الفتوح , الخبير المصرفي أن نجاح مصر في تسويق سندات بقيمة 3 مليار دولار سوف يساهم في دعمالاحتياطي النقدي الأجنبي بالإضافة إلى أنه من أهم عوامل تراجع الدولار بالبنوك، منوهاً إلى أن الضغط على الدولار تراجع في الفترة الأخيرة بسبب موسم العمرة.