التخطي إلى المحتوى

لقد تم إجراء بعض التعديلات حول شروط وقوع الطلاق بين الزوجين في مصر وذلك وفق التغييرات التي خضع لها قانون الأحوال الشخصية بعام 2022، ولا شك أن تلك التغييرات القانونية ضمنت حق كلا من الزوجين، ومن الجدير بالذكر أن تلك التعديلات تم الموافقة عليها من قبل مجلس النواب المصري، حيث تم البدء فعليا بالحكم على الكثير من القضايا من خلال تطبيق تلك القوانين، وذلك حفاظا على حقوق كلا من الزوج والزوجة ولضمان تحقق عامل الاستقرار الأسري الذي ينعكس بلا شك على الأبناء في حالة تواجدهم.

7 شروط هامة لوقوع الطلاق بين الزوجين

هناك 7 شروط هامة لوقوع الطلاق بين الزوجين تم تحديدها وفق التعديلات الجديدة بقانون الأحوال الشخصية الجديد، ويمكننا التعرف على تلك الشروط من خلال النقاط التالية:

  • الشرط الأول: أن عقد الزواج يتم انتهائه من خلال تحقق أي بند من البنود التالية (الطلاق – الخلع – الفسخ – التطليق – الوفاة – التفريق).
  • الشرط الثاني: إن الطلاق أو الرجوع فيه يتم من خلال الزوج نفسه فلا يجوز أن يقوم الزوج بتوكيل أي شخص آخر مهما كانت درجة قربه أو قرابته.
  • الشرط الثالث: يلزم أن يكون الزوج شخص عاقل واعي وعلى وعي بمعنى يمين الطلاق.
  • الشرط الرابع: لوقوع الطلاق بين الزوجين يلزم أن تكون الزوجة في زواج صحيح.
  • الشرط الخامس: في حالة الطلاق الشفوي وتكراره يتم وقوع الطلاق كمرة واحدة فقط.
  • الشرط السادس: جميع أنواع لطلاق تقع بشكل رجعي عدا الطلاق بالدخول فهو يعد طلاق بائن.
  • الشرط السابع: في حالة طلاق المرأة لثلاثة طلقات متفرقة ولكن في حالة تزوجها من آخر والدخول بها وطلاقها مرة أخرى يكون لزوجها الأول حق الزواج منها مرة أخرى.

قانون الأحوال الشخصية الجديد 2022

لقد تم الموافقة على قانون الأحوال الشخصية الجديد في يوم 20 يناير من عام 2022، مما يمنحه المشروعية والتطبيق من خلال المحاكم، كما تم إرسال القانون بعد تعديله إلى مجلس النواب، ومن الجدير بالذكر أن ذلك القانون قد أثار الكثير من الآراء لما يضعه من شروط تقيد علاقة الزواج بين الرجل والمرأة وتساعد على عدم انفصال الزوجين بسهولة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.