التخطي إلى المحتوى

بعد تولي الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم الجديد أصبح من الضروري الاستمرار في عملية التعديل والتطوير التي قامت بها الوزارة منذ عدة سنوات، وذلك للعمل على الوصول لأفضل المناهج والأساليب المتبعة التي تضمن خروج كوادر من الطلاب قادرة على التفكير بشكل أفضل سواء في التعليم الجامعي أو سوق العمل، وكانت أولى هذه الخطوات والذي حدث منذ عدة سنوات بعد إضافة أسئلة الثانوية العامة على شكل بوكليت، بعدها تطورت إلى الإمتحانات الالكترونية من خلال التابليت ثم جعل الأسئلة على شكل البابا شيت وهو الاختيار من متعدد.

التعليم تصدر قرار عاجل للثانوية العامة

وقد تم تطبيق جميع الأنظمة المذكورة في عهد طارق شوقي قبل رحيله من منصبه ليتقلد المنصب الجديد الدكتور رضا حجازي والي سعى من اللحظات الأولى إلى تطوير التعليم بشكل أفضل؛ حيث أكد رضا حجازي أن الطالب سوف يؤدي الامتحانات على شكل أسئلة مقالية بمعدل 30% في حين سوف يتم وضع أسىلة إختيار من متعدد 70%، وهو يشبه إلى حد كبير نظام البوكليت الذي تم تطبيقه منذ سنوات طويلة.

وأوضح حجازي أن السر وراء الرجوع إلى هذا النظام هو قدرة الطالب على التعبير والكتابة بشكل أفضل حيث أن الطالب لن يستطيع كتابة مذكرة بعد تخرجه نتيجة الاعتماد الكلي على الاختيار من متعدد.

قد يهمك: “إنسى النظام القديم”.. وزارة التربية والتعليم تزف بشرى سارة لجميع الطلاب ورضا حجازي يعلنها صريحة

وذكرت وزارة التربية والتعليم أن الامتحانات الخاصة بالدور الثاني والتي إنتهت وظهرت نتيجتها لم يتواجد بالتصحيح بها أي أخطاء، كما تمت مراجعة كافة الامتحانات قبل إجراء التصحيح الالكتروني.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.