التخطي إلى المحتوى

تسبب عارض الأزياء السوري زياد المسفر في إثارة حالة من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن تم نشر مقطع فيديو له وتم تداوله بصورة كبيرة على شبكات التواصل للاعتداء عليه من جانب عدد من الشباب، وظهر في الفيديو وهو يهرب من مجموعة من الشباب كانوا يستهزئون به، ويعتدوا عليه في أحد الأماكن العامة في شوارع الرياض.

زياد المسفر يُثير حالة من الجدل

وتسبب الفيديو في إثارة الجدل الشديد وتضاربت ردود الأفعال، حيث ظهر زياد المسفر وهو يرتدي ملابس تشبه إلى حد كبير ملابس النساء إلى جانب الشعر الطويل الذي يتميز به والذي يقوم بعقده من الخلف، وزاد هذا الأمر من سخرية عدد من الأشخاص منه أثناء تواجده في أحد الأماكن العامة.

انتقادات مواقع التواصل

كثرت الانتقادات حول عارض الأزياء السعودي لأن الجميع يعلمون أنه من الأشخاص المُسالمين الذين لا يتسببون في أي مُضايقات أو أذى لأحد، وطالبوا وقف تلك السلوكيات السيئة التي يرفضها الشعب السعودي لأنها لا تمثل نهائيًا عاداته وتقاليده.

ردود الأفعال على تويتر

قالت إحدى المُغردات من محبي عارض الأزياء مُعلقة على ما حدث :

 “جميعنا بشر للأسف هناك كثيرا من الناس يستهزئون بالأشخاص ذو البشرة الداكنة كل شخص له حرية التعبير ولكن دون التعدي على الشخص الأخر والاستهزاء به لا للعنصرية نحن في مجتمع راقي ومتحضر لا يسمح بالعنصرية أي كان لونك.