«وسيطات السلام» حملة للتعريف بدور المرأة الليبية في الوساطة والمصالحة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
طرابلس - " وكالة أخبار المرأة "

قال «منبر المرأة الليبية من أجل السلام»، إنه أطلق حملة توعوية وتوثيقية للتعريف بدور المرأة في الوساطة والمصالحة المحلية والوطنية في ليبيا الماضي والحاضر تحت عنوان «وسيطات السلام»، يستهدف من خلالها تسليط الضوء على دور المرأة في الوساطة والمصالحة المحلية والوطنية.
وأوضح المنبر عبر صفحته على «فيسبوك» إن الحملة تنطلق «من خلال البرامج الإذاعية والنشر الإلكتروني على موقع المنبر وصفحات التواصل الاجتماعي، لتقديم نماذج من المشاركة الفعالة والوسيطات الناجحة للمرأة في المصالحة والوساطة مع دعمها والاحتفاظ باستقلاليتها».
وقالت رئيسة المنبر، الزهراء لنقي: «إن حملة وسيطات السلام، تشمل كل ليبيا شرقها وغربها وجنوبها، وتستهدف في المقام الأول تسليط الضوء على قصص وسيطات السلام وإبراز دور المرأة الليبية المجهول في الوساطة والمصالحة وجهودها في بناء السلام في ليبيا».
وأضافت لنقي أن الحملة «تستهدف وصف سير هذه العمليات، بما في ذلك طريقة التوصل إلى الاتفاقات، وطبيعة الاتفاق، وخصوصيات تدخلات النساء فيها، والعقبات والتحديات التي تواجههن». وتوقعت أن «تسهم حملة توثيق قصص وسيطات السلام وتجاربهن في المصالحة في تشكيل شبكة إقليمية مستقبلية للوسيطات».
وتشمل الأدوات الإعلامية لحملة «وسيطات السلام» برنامجا حواريا مسموعا ومقابلات مرئية وبطاقات تعريفية لوسائط التواصل الاجتماعي، وتعتمد على سرد قصص الوسيطات وشهادات عن تجاربهن في الوساطة المحلية والوطنية.
ونوه المنبر إلى أن «الحلقات الخمس للبرنامج الحواري المسموع «وسيطات السلام» تذاع عبر راديو محلي في مدينة بنغازي، ويعاد بثها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتشارك فيها عشر وسيطات من بنغازي، زوارة، سبها، البيضاء، تاورغاء، طرابلس، الزاوية، وجنزور. وتشمل المقابلات المرئية 13 وسيطة، بينما تقدم نحو 40 بطاقة تعريفية نبذة مختصرة عن منظور الوسيطات لدور المرأة في المصالحة».
وعلقت نائب رئيس الهيئة العليا لتحالف القوى الوطنية، أسماء سريبة، على الحملة بالقول: «إن حملة وسيطات السلام تسلط الضوء بشكل مباشر على دور المرأة الليبية في صنع السلام، هذه الحملة تساهم في تعزيز ثقة أفراد المجتمع في إمكانيات المرأة وتعطي دفعة لباقي النساء ليكونوا في المقدمة لتحقيق السلام في ليبيا.»
وقالت عضو اللجنة الاستشارية للمصالحة الوطنية، آمال المالطي إنها «لمست رد فعل وتفاعل إيجابي جدا مع حملة وسيطات السلام، من قبل الرجال والنساء»، ورأت أن «أهم ما يميز الحملة هو أنها تغطي ويساهم فيها من كل ليبيا شرقها وغربها وجنوبها؛ وتحية لكل مواطن يعمل على وحدة التراب الليبي».
وأضافت المالطي أن «الحملة تعمل على تحفيز المرأة على المشاركة في الوساطة والمصالحة، وتعتبر البداية ونتمنى استمرارها وتأخذ أشكالا وأساليب أخرى، لأن تأثيرها ليس على الحاضر فقط، بل سيكون لها تأثير إيجابي على مستقبل ليبيا، فليبيا تحتاج إلى مزيد من النساء اللاتي يعملن للسلام».
وتأتي حملة التوعية بدور «وسيطات السلام» ضمن مشروع «منبر المرأة الليبية من أجل السلام» الأوسع لـ«بناء رؤية للسلام المستدام في ليبيا».
يشار إلى أن «منبر المرأة الليبية من أجل السلام» تأسس في السابع من أكتوبر 2011، وهو حركة من قيادات نسائية وشبابية تهدف إلى الحرية والمساواة والعدالة الاجتماعية وحقوق المواطنة وبناء السلام المستدام.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر «وسيطات السلام» حملة للتعريف بدور المرأة الليبية في الوساطة والمصالحة كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على [وكالة أخبار المرأة السعيد وقد قام فريق التحرير في بوابة الصبح بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق