"تحالف رصد" اليمنى: حرب ميليشيا الحوثى أفرزت أوضاعًا مأساوية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان (تحالف رصد)، أن الحرب التي أشعلتها ميليشيا الحوثي إثر انقلابها على الشرعية في عام 2014، أفرزت أوضاعًا مأساوية على المستوى الإنساني، وتسببت في أضرار كبيرة على رأس المال المادي والبشري، والنزوح الداخلي والخارجي لليمنيين، وهجرة الكفاءات، وزعزعت الثقة في مستقبل الاقتصاد.

وقال الناشط الحقوقي منصور الشدادي، في ورقة قدمها بالندوة التي نظمها التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان، على هامش انعقاد الدورة الـ 40 لمجلس حقوق الإنساني في جنيف بعنوان "الأوضاع الاقتصادية والجانب الإنساني باليمن"، وفقًا لوكالة الأنباء اليمنية: "إن الحرب التي أشعلتها مليشيا الحوثي تسببت في فقدان البلد ما يقرب 70% من الناتج المحلي الإجمالي، وانخفضت التجارة بشكل كامل، ولا يزال الاستثمار سواء المحلي أو الأجنبي غير موجود، عدا في بعض المناطق المحررة، والذي بدأ يعود ببطء وسط مخاوف من عودة النزاع".

وأضاف أن الميليشيا الحوثية تقتات وتعيش على معاناة المواطن، وسرقة حقه في الحياة والتعليم والأمن والعيش، مشيرًا إلى أن ميليشيا الحوثي قامت بسرقة الجزء الأكبر من المساعدات التي تصل إلى مناطق سيطرتها وتحويلها كمجهود حربي وأداة للتطويع والتجنيد.

وأشار إلى ما تقوم به المليشيا الحوثية من تسيس المساعدات الإنسانية واستخدامها، وذلك عبر التحكّم بآلية منحها، وكذلك إجبار المنظمات العاملة في الإغاثة الإنسانية إلى التنسيق معها لأهداف سياسية داخلية وخارجية، مؤكدًا تغافل المجتمع الدولي للعبث الذي تقوم به الميليشيا الحوثية في سرقة المساعدات الإنسانية.

وأوضح أن الميليشيا الحوثية قامت باحتجاز 65 سفينة، خلال الفترة من 2015 حتى 2018، وتفجير 4 شاحنات، وتسجيل 16 واقعة اعتداء على منظمات تابعة للأمم المتحدة والعاملين بها، تنوعت بين القتل والخطف وإغلاق المكاتب بالقوة، مشيرًا إلى أن 80% من إغاثات الأمم المتحدة تصل عن طريق ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرة الحوثيين.

عزيزي الزائر لقد قرأت خبر "تحالف رصد" اليمنى: حرب ميليشيا الحوثى أفرزت أوضاعًا مأساوية كما تَجْدَرُ الأشاراة بأن الخبر الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على [الدستور السعيد وقد قام فريق التحرير في بوابة الصبح بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر من مصدره الاساسي.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق